أساطير برمجية - مصباح علاء الدين والبنية الشرطية


في إحدى شوارع أنقرة كان هنالك مبرمج يتسكع بين الأزقة فوجد مصباحا يشع، فتلقفه من الأرض وبدأ يمسح ما علق به من غبار، وفجأة خرج منه مارد أزرق وهو يقول:
شبيك لبيك، طلباتك بين يديك.

اندهش المبرمج وقال في خوف:من أنت؟


هدأ المارد من روعه قائلا:أنا خادمك، اطلب ما تشاء وعلي التنفيذ.


لما سمع المبرمج كلمة "التنفيذ" ضحك ساخرا وهو يقول:وماذا لو حصل معك bug في زمن التنفيذ ؟


لم يتقبل المارد هذه المزحة وغضب غضبا شديدا، ثم دخل إلى المصباح وهو يقول:أعطينا الأحمق كراعا، فطلب ذراعا.


فندم المبرمج أشد الندم على تضييعه هذه الفرصة الذهبية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق