أساطير برمجية - أصل جملة: أهلا بالعالم في البرمجة


في الجاهلية، كان أول ما يتعلمه المبرمجون هو طباعة جملة "اليوم خمر، وغدا أمر" على شاشة الكونسول، وكان امرؤ القيس (أحد شعراء المعلقات العشر) أول من سن هذا الأمر، وبعد أن تخرج من الجامعة جيل من المبرمجين المخمورين، غضب زهير بن أبي سلمى (أيضا أحد شعراء المعلقات العشر) من رداءة المناهج التعليمية وكانت أول خطوة اتخذها هي إسقاط جملة "اليوم خمر، وغدا أمر" من دروس البرمجة واستعاض عنها بالجملة الشهيرة: "أهلا بالعالم"، وقد علق على هذه الأحداث بقوله:

وَ كُودٍ كَقَدْحِ الْمُدَامِ أَسْــــــكَرَ أَهْلَهُ
فَالْمُبَرْمِجُونَ بَيْنَ عِرْبِيدٍ وَ هَــــائِمِ
فَانْتَفَضْتُ بِالْبَطْحَــاءِ مُزَمْـــــجِرًا 
وَاسْتَبْدَلْتُ الْعَـــــارَ بِأَهْلًا بِالْعَــالَمِ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق