أساطير برمجية - سبب العداء بين المصممين والمبرمجين


قديما، في إحدى القرى النائية البعيدة عن أثينا بحوالي تسعة فراسخ، كان يوجد رجل حكيم بلغ من العمر أرذله، وكان له ابنان أحدهما مبرمج والآخر مصمم، فلما مرض هذا الحكيم وسقط طريح الفراش، أحس بأن ساعته أوشكت، فجمع حوله ابنيه وقال لهما: ائتياني بحاسوب.

فلما أتياه به قال لابنه المبرمج: صمم لي قالبا لمجلة الووردبريس.

أحنى المبرمج رأسه وهو يقول: عذرا أبتاه، لم أصطنع يدا في عالم التصميم، أنا مبرمج.

فالتفت الحكيم إلى ابنه المصمم وقال له: برمج لي موقعا تجاريا ويكون به منتدى للدعم الفني.

عجز المصمم عن تنفيذ أمر والده قائلا: رفع الله قدرك يا والدي، ولكنني مصمم ولا دراية لي بالبرمجة.

فابتسم الحكيم بصعوبة ثم أشار بيده إلى الحاسوب قائلا:
هل رأيتما لهذا القالب قيمة بلا تكويد؟
وهل رأيتما لهذا الموقع وزنا بلا تصميم؟
فكذلك أنتما يا أبنائي، كل منكما يكمل الآخر، ولا قيمة لأحدكما إلا بوجود الآخر.

فتعانق المبرمج والمصمم ومات الحكيم بسلام.

هناك تعليقان (2):

  1. هههه جميل جدا انا حاولت اجمع بين الاعداء في نفسي فأنا مصمم بالاصل و اتعلم لغات البرمجة من pthon فما فوقها فأتقنت القليل من هذا و من ذاك

    ردحذف