أساطير برمجية - أبو الطيب المتنبي والخديعة البرمجية


اشترى أبو الطيب المتنبي أحد برامج التقطيع الشعري من موقع تجاري بواسطة البايبال، ومن شدة غبطته وفرحه لم ينتبه إلى أنه لم يستلم معه سيريال التفعيل، وإنما صرف أمواله فقط على برنامج تجريبي سيتوقف بعد انقضاء ثلاثين يوما.

لم ينتبه المتنبي لذلك إلا بعد أن انتهت المدة، فبدأت جبهته تربد شيئا فشيئا، وفار الدم في عروقه من شدة الغضب لأنه لم يخدع سابقا بمثل هذا الشكل، فقال قصيدته الشهيرة التي هجا فيها البرامج والمبرمجين:

الكودُ والتحليـــلُ والتحزيــمُ يعرفني......والتطبيــــقُ والتجريـــبُ والتأميــــنُ
لا تشتر البرنامج إلا والسيريال معه......إن المبرمجيـــــن لأناس مجانيـــــنُ
وكم ذا بالبرمجيــات من المضحكات.....لكنه ضحك من فرط حسرتي أنيــنُ
لعمري لقد كرهت الشــــعر بغدركم.....ولي لأيام سالفـــات شوق وحنيـــــنُ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق